المرحلة الثالثة لدعم طريق الكداح

ومع كل تقلبات الواقع .. يبقى الخير عنوانا يحتشد الخيرون تحت لوائه
العزائم قوية.. وتحتاج إلى مؤازرة لتصمد في هذا الواقع
طريق قرية الكداح الذي بدأه الأهالي بجهد ذاتي دعم ذاتي..
ثم لبى نداءهم الشيخ حمود سعيد المخلافي مرة بعشرة ملايين ومرة ثانية بخمسة ملايين وهذه المرة الثالثة التي يؤازرهم فيها الشيخ حمود بمبلغ 5000,000…
هؤلاء الرجال الذين نذروا أنفسهم لإنجاز هذا المشروع تركوا كل مشاغلهم الخاصة لهم منا كل التخية والإجلال
هم أيضا يحتاجون وقفة مساندة..
ولهذا جعلنا ما توفر من سلل غذائية عبر مؤسسة سلام يمن لمجموعة منهم .. ونسأل الله أن يسخر الخيرين لنستكمل البقية في مرة قادمة..
شكرا للباذلة الكريمة.. وشكرا لكل من قدم معروفه لإنجاز هذا العمل
انظروا إلى صلابة الجدار الساند الذي يبنونه بكل إخلاص وتفانٍ..
يالهم من كبار!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *